المحاكاة الافتراضية

menu icon

المحاكاة الافتراضية

المحاكاة الافتراضية هي عملية تسمح بالاستخدام الأكثر كفاءة لأجهزة الحاسب المادية وهي أساس الحوسبة السحابية.

ما هي المحاكاة الافتراضية؟

تستخدم المحاكاة الافتراضية البرامج لتكوين طبقة تجريدية على أجهزة الحاسب تسمح بتقسيم عناصر الأجهزة الخاصة بجهاز حاسب واحد - المشغلات والذاكرة ومساحة التخزين وغير ذلك - إلى عدة أجهزة حاسب افتراضية، تسمى عادة الأجهزة الافتراضية (VMs). يقوم كل جهاز افتراضي بتشغيل نظام التشغيل الخاص به (OS) ويعمل كحاسب مستقل، على الرغم من أنه يتم تشغيله على جزء فقط من أجهزة الحاسب الأساسية الفعلية.

يترتب على ذلك إتاحة المحاكاة الافتراضية استخداما أكثر كفاءة لأجهزة الحاسب المادية وتسمح بمزيد من العائد على الاستثمار للأجهزة في المؤسسة.

اليوم، تعد المحاكاة الافتراضية أحد الممارسات القياسية في بنية تكنولوجيا المعلومات للمؤسسات. وهي أيضا التكنولوجيا التي تقود اقتصاديات الحوسبة السحابية. حيث تمكن المحاكاة الافتراضية مقدمي الخدمات السحابية من خدمة المستخدمين بأجهزة الحاسب المادية الموجودة لديهم؛ فهي تمكن مستخدمي البيئة السحابية من شراء مصادر الحوسبة التي يحتاجون إليها فقط عندما يحتاجون إليها، وتوسيع نطاق هذه المصادر بشكل فعال من حيث التكلفة مع تزايد أحجام العمل لديهم.

للحصول على نظرة عامة إضافية حول كيفية عمل المحاكاة الافتراضية، ارجع إلى مقطع الفيديو "شرح المحاكاة الافتراضية" ‏(5:20):

مزايا المحاكاة الافتراضية

تتيح المحاكاة الافتراضية العديد من المزايا لمشغلي مراكز البيانات ومقدمي الخدمات:

  • الكفاءة في استخدام المصادر: قبل إجراء المحاكاة الافتراضية، كانت كل وحدة خدمة تطبيق تتطلب وحدة المعالجة المركزية المادية المخصصة الخاصة بها — سيقوم موظفو تكنولوجيا المعلومات بشراء وتوصيف وحدة خدمة منفصلة لكل من التطبيقات التي يريدون تشغيلها. (يفضل فريق تكنولوجيا المعلومات تطبيق واحد ونظام تشغيل واحد (OS) لكل حاسب لأسباب تتعلق بالموثوقية). دائما، ما تكون كل وحدة خدمة فعلية غير مستخدمة بشكل كاف. في المقابل، تتيح لك المحاكاة الافتراضية لوحدة الخدمة تشغيل العديد من التطبيقات — كل منها على جهاز افتراضي خاص بها مع نظام التشغيل الخاص بها — على حاسب مادي واحد (عادة وحدة خدمة x86) دون التضحية بالموثوقية. وهذا يمكن من الاستفادة القصوى من القدرة الحاسوبية للأجهزة المادية.
  • إدارة أسهل: يؤدي استبدال أجهزة الحاسب الفعلية بأجهزة افتراضية معرفة بواسطة البرامج إلى تسهيل استخدام وإدارة السياسات المكتوبة بالبرامج. هذا يسمح لك بتكوين مسارات عمل آلية لإدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات. على سبيل المثال، تتيح أدوات التوصيف والنشر الآلي للمسؤولين إمكانية تعريف الأجهزة والتطبيقات الافتراضية كخدمات في قوالب البرامج. هذا يعني أنه يمكنهم تركيب هذه الخدمات بشكل متكرر ومتسق دون إعداد يدوي مرهق ومستغرق للوقت وعرضة للخطأ. يمكن للمسؤولين استخدام سياسات أمان المحاكاة الافتراضية لفرض توصيفات أمنية معينة بناء على دور الجهاز الافتراضي. بل إن السياسات يمكن أن تزيد من كفاءة المصادر عن طريق سحب الأجهزة الافتراضية غير المستخدمة لتوفير المساحة والقوة الحاسوبية.
  • الحد الأدنى من وقت التوقف: يمكن أن تتسبب أعطال نظام التشغيل والتطبيقات في حدوث تعطل واضطراب في إنتاجية المستخدم. يمكن للمسؤولين تشغيل العديد من الأجهزة الافتراضية الزائدة عن الحاجة جنبا إلى جنب مع بعضها البعض وتجاوز حالات الفشل فيما بينها عند ظهور المشكلات. يعد تشغيل عدة وحدات خدمة فعلية زائدة عن الحاجة أكثر تكلفة.
  • إعداد أسرع: يستغرق شراء الأجهزة وتركيبها وتوصيفها لكل تطبيق وقتا طويلا. ويكون إعداد الأجهزة الافتراضية، بشرط وجود الجهاز في مكانه بالفعل، لتشغيل جميع تطبيقاتك أسرع بشكل ملحوظ. يمكنك حتى إجراء ذلك بشكل آلي باستخدام برامج الإدارة وبنائه في مسارات العمل الحالية.

للحصول على نظرة أكثر تفصيلا عن المزايا المحتملة، ارجع إلى "5 مزايا للمحاكاة الافتراضية".

الحلول

تقدم العديد من الشركات حلولا للمحاكاة الافتراضية تغطي مهام مركز بيانات محددة أو سيناريوهات للمحاكاة الافتراضية لسطح المكتب تركز على المستخدم النهائي. تتضمن الأمثلة الأكثر شهرة برامج VMware، المتخصصة في المحاكاة الافتراضية لوحدة الخدمة وسطح المكتب وشبكة الاتصال ومساحة التخزين؛ وCitrix، التي تتمتع بمكانة خاصة في المحاكاة الافتراضية للتطبيقات وتقدم أيضا المحاكاة الافتراضية لوحدة الخدمة وحلول سطح المكتب الافتراضية؛ وMicrosoft، التي يأتي حل Hyper-V الافتراضي الخاص بها مع نظام تشغيل Windows ويركز على النسخ الافتراضية لوحدة الخدمة وأجهزة سطح المكتب.

الأجهزة الافتراضية (VMs)

الأجهزة الافتراضية (VMs) هي بيئات تشغيل افتراضية تحاكي الحوسبة المادية في شكل برامج. وهي تتألف عادة من عدة ملفات تحتوي على توصيف الجهاز الافتراضي، ومساحة التخزين الخاصة بمحرك الأقراص الصلبة الافتراضي، وبعض لقطات الجهاز الافتراضي التي تحافظ على حالتها في وقت معين.

للحصول على نظرة عامة كاملة عن الأجهزة الافتراضية، ارجع إلى "ما هو الجهاز الافتراضي؟"

برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية

مراقب الأجهزة الافتراضية هو طبقة البرامج التي تقوم بتنسيق الأجهزة الافتراضية. إنها بمثابة واجهة بين الأجهزة الافتراضية والأجهزة المادية الأساسية، وهي تضمن إمكانية توصل كل منها إلى المصادر المادية التي تحتاج لتنفيذها. كما أنها تضمن عدم تداخل الأجهزة الافتراضية مع بعضها البعض من خلال التأثير على مساحة ذاكرة كل منها أو دورات الحوسبة.

هناك نوعان من برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية:

  • برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية من النوع 1 أو "المخصصة" التي تتفاعل مع المصادر المادية الأساسية، لتحل محل نظام التشغيل التقليدي كليا. تظهر بشكل شائع في سيناريوهات وحدة الخدمة الافتراضية.
  • برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية من النوع 2 التي يتم تشغيلها كتطبيق على نظام التشغيل الحالي. الأكثر استخداما على أجهزة نقطة النهاية لتشغيل أنظمة التشغيل البديلة، فهي تحمل عبء الأداء لأنها يجب أن تستخدم نظام تشغيل النظام الرئيسي للتوصل إلى مصادر الأجهزة الأساسية وتنسيقها.

يوفر "برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية: دليل كامل" نظرة عامة شاملة لكل شيء حول برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية.

أنواع المحاكاة الافتراضية

إلى هذه النقطة، ناقشنا المحاكاة الافتراضية لوحدة الخدمة، ولكن يمكن محاكاة العديد من عناصر البنية الأساسية لتكنولوجيا المعلومات الأخرى لتقديم مزايا هامة لمديري تكنولوجيا المعلومات (على وجه الخصوص) والمؤسسة ككل. في هذا القسم، سوف نتناول الأنواع التالية من المحاكاة الافتراضية:

  • المحاكاة الافتراضية لسطح المكتب
  • المحاكاة الافتراضية لشبكة الاتصال
  • المحاكاة الافتراضية للتخزين
  • المحاكاة الافتراضية للبيانات
  • المحاكاة الافتراضية للتطبيق
  • المحاكاة الافتراضية لمركز البيانات
  • المحاكاة الافتراضية لوحدة المعالجة المركزية
  • المحاكاة الافتراضية لوحدة معالجة البيانيات
  • المحاكاة الافتراضية لنظام Linux
  • المحاكاة الافتراضية للبيئة السحابية

المحاكاة الافتراضية لسطح المكتب

تتيح لك المحاكاة الافتراضية لسطح المكتب تشغيل عدة أنظمة تشغيل لسطح المكتب، كل منها على الجهاز الافتراضي الخاص بها على نفس الحاسب.

هناك نوعان من المحاكاة الافتراضية لسطح المكتب:

  • البنية الأساسية الافتراضية لسطح المكتب تقوم بتشغيل العديد من أجهزة سطح المكتب في أجهزة افتراضية على وحدة خدمة مركزية وتقوم بتوجيهها إلى المستخدمين الذين يقومون بتسجيل الدخول على أجهزة الوحدة التابعة الطرفية. بهذه الطريقة، تتيح بنية VDI للمؤسسة تزويد مستخدميها بإمكانية التوصل إلى مجموعة متنوعة من أنظمة التشغيل من أي جهاز، دون تركيب نظام تشغيل على أي جهاز. ارجع إلى "البنية الأساسية الافتراضية لسطح المكتب (VDI)؟‎" للحصول على شرح أكثر تفصيلا.
  • المحاكاة الافتراضية لسطح المكتب المحلي تقوم بتشغيل برنامج مراقبة الأجهزة الافتراضية على حاسب محلي، مما يمكن المستخدم من تشغيل واحد أو أكثر من أنظمة التشغيل الإضافية على هذا الحاسب والتبديل من نظام تشغيل إلى آخر حسب الحاجة دون تغيير أي شيء عن نظام التشغيل الأساسي.

للحصول على مزيد من المعلومات حول أجهزة سطح المكتب الافتراضية، ارجع إلى "سطح المكتب كخدمة (DaaS)".

المحاكاة الافتراضية لشبكة الاتصال

تستخدم المحاكاة الافتراضية لشبكة الاتصال برنامجا لتكوين "مشاهدة" لشبكة الاتصال يمكن لمسؤول النظام استخدامها لإدارة الشبكة من شاشة تحكم رئيسية واحدة. وهي تقوم بتلخيص عناصر ووظائف الأجهزة (على سبيل المثال، الوصلات، أجهزة التحويل، أجهزة التوجيه، وما إلى ذلك) في برنامج يتم تشغيله على برنامج مراقبة الأجهزة الافتراضية. يمكن لمسؤول شبكة الاتصال تعديل هذه العناصر والتحكم فيها دون لمس المكونات المادية الأساسية، مما يؤدي إلى تبسيط إدارة الشبكة بشكل كبير.

تتضمن أنواع المحاكاة الافتراضية لشبكة الاتصال شبكة الاتصال المعرفة بواسطة البرامج (SDN)، والتي تقوم بمحاكاة الأجهزة التي تتحكم في توجيه حركة إرسال واستقبال بيانات الشبكة (تسمى "مستوى التحكم")، والمحاكاة الافتراضية لوظيفة شبكة الاتصال (NFV)، التي تقوم بمحاكاة واحد أو أكثر من الأجهزة التي توفر وظيفة شبكة اتصال معينة (على سبيل المثال، جدار حماية، أو موازن تحميل، أو محلل حركة إرسال واستقبال البيانات)، مما يجعل توصيف هذه الأجهزة وإعدادها وإدارتها سهلا.

المحاكاة الافتراضية للتخزين

تتيح المحاكاة الافتراضية للتخزين إمكانية التوصل إلى جميع أجهزة التخزين على شبكة الاتصال — سواء كان قد تم تركيبها على وحدات خدمة فردية أو وحدات تخزين مستقلة — وإدارتها كجهاز تخزين فردي. على وجه التحديد، تجمع المحاكاة الافتراضية للتخزين جميع كتل مساحة التخزين في مستودع واحد مشترك يمكن من خلاله تخصيصهم لأي جهاز افتراضي على شبكة الاتصال حسب الحاجة. تعمل المحاكاة الافتراضية للتخزين على تسهيل إعداد مساحة التخزين للأجهزة الافتراضية والاستفادة القصوى من جميع مساحات التخزين المتاحة على شبكة الاتصال.

لإلقاء نظرة عن قرب حول المحاكاة الافتراضية للتخزين، تحقق من "ما هي مساحة التخزين السحابية‎"

المحاكاة الافتراضية للبيانات

تقوم المؤسسات الحديثة بتخزين البيانات من تطبيقات متعددة، باستخدام نسق ملفات متعددة، في أماكن متعددة، بدءا من البيئة السحابية إلى أنظمة الأجهزة والبرامج المحلية. حيث تسمح المحاكاة الافتراضية للبيانات لأي تطبيق بالتوصل إلى كل تلك البيانات — بغض النظر عن المصدر أو النسق أو المكان.

تقوم أدوات المحاكاة الافتراضية للبيانات بتكوين طبقة برامج بين التطبيقات للتوصل إلى البيانات والأنظمة التي تقوم بتخزينها. حيث تقوم الطبقة بترجمة طلب أو الاستعلام عن بيانات التطبيق حسب الحاجة وإرجاع النتائج التي يمكن أن تشمل أنظمة متعددة. ويمكن أن تساعد المحاكاة الافتراضية للبيانات على تجزئة صوامع البيانات عندما تكون أنواع التكامل الأخرى غير مجدية أو مرغوبة أو معقولة التكلفة.

المحاكاة الافتراضية للتطبيق

تقوم المحاكاة الافتراضية للتطبيق بتشغيل برامج التطبيق دون تركيبها مباشرة على نظام تشغيل المستخدم. وهذا يختلف هذا عن المحاكاة الافتراضية لسطح المكتب الكاملة (المذكورة أعلاه) لأنه يتم تشغيل التطبيق فقط في بيئة افتراضية — يعمل نظام التشغيل على جهاز المستخدم النهائي كالمعتاد. هناك ثلاثة أنواع من المحاكاة الافتراضية للتطبيق:

  • المحاكاة الافتراضية للتطبيق المحلي: يتم تشغيل التطبيق بأكمله على جهاز نقطة النهاية ولكن يتم تشغيله في بيئة تشغيل البرامج بدلا من الأجهزة الأصلية.
  • تسلسل التطبيق: يوجد التطبيق على وحدة خدمة تقوم بإرسال المكونات الصغيرة للبرنامج للتشغيل على جهاز المستخدم النهائي عند الحاجة.
  • المحاكاة الافتراضية للتطبيق القائمة على وحدة الخدمة يتم تشغيل التطبيق بالكامل على وحدة خدمة تقوم بإرسال واجهة تعامل المستخدم الخاصة بها إلى جهاز الوحدة التابعة.

المحاكاة الافتراضية لمركز البيانات

تقوم المحاكاة الافتراضية لمركز البيانات بتلخيص معظم أجهزة مركز البيانات في صورة برامج، مما يمكن مسؤول النظام بشكل فعال من تقسيم مركز بيانات مادي واحد إلى عدة مراكز بيانات افتراضية لوحدات تابعة مختلفة.

تستطيع كل وحدة تابعة التوصل إلى البنية الأساسية كخدمة (IaaS) الخاصة بها، والتي يتم تشغيلها على نفس الأجهزة المادية الأساسية. تقدم مراكز البيانات الافتراضية وسيلة سهلة للتوصل إلى الحوسبة السحابية، مما يسمح للشركة بإعداد بيئة مركز بيانات كاملة بسرعة دون شراء أجهزة البنية الأساسية.

المحاكاة الافتراضية لوحدة المعالجة المركزية

تعد المحاكاة الافتراضية لوحدة المعالجة المركزية (CPU) هي التقنية الأساسية التي تتيح إمكانية استخدام برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية والأجهزة الافتراضية وأنظمة التشغيل. حيث تسمح بتقسيم وحدة المعالجة المركزية الواحدة إلى عدة وحدات معالجة مركزية افتراضية لاستخدامها بواسطة أجهزة افتراضية متعددة.

في البداية، كانت المحاكاة الافتراضية لوحدة المعالجة المركزية محددة تماما بواسطة البرامج، لكن العديد من المعالجات الحالية تتضمن مجموعات تعليمات ممتدة تدعم المحاكاة الافتراضية لوحدة المعالجة المركزية، مما يحسن أداء الجهاز الافتراضي.

المحاكاة الافتراضية لوحدة معالجة البيانيات

وحدة معالجة البيانيات (GPU) هي معالج خاص متعدد الوحدات المركزية يعمل على تحسين الأداء العام للحوسبة من خلال تولي معالجة البيانيات أو العمليات الحسابية القوية. حيث تتيح المحاكاة الافتراضية لوحدة معالجة البيانيات للعديد من الأجهزة الافتراضية باستخدام كل أو بعض قوة المعالجة لوحدة معالجة بيانيات واحدة للحصول على فيديو أسرع، والذكاء الاصطناعي (AI)، وغير ذلك من التطبيقات كثيفة البيانيات أو العمليات الحسابية.

  • وحدات معالجة البيانيات التمريرية تجعل وحدة معالجة البيانيات متاحة بالكامل لنظام تشغيل ضيف واحد.
  • وحدة معالجة البيانيات الافتراضية المشتركة تقسم الوحدات المركزية لوحدة معالجة البيانيات الفعلية بين العديد من وحدات معالجة البيانيات الافتراضية (vGPUs) للاستخدام بواسطة الأجهزة الافتراضية القائمة على وحدة الخدمة.

المحاكاة الافتراضية لنظام Linux

يتضمن نظام Linux برنامج مراقبة الأجهزة الافتراضية الخاص به، الذي يسمى الجهاز الافتراضي القائم على النواة ‏(KVM)، والذي يدعم ملحقات معالج المحاكاة الافتراضية من Intel وAMD حتى تتمكن من تكوين أجهزة افتراضية قائمة على x86 من داخل نظام تشغيل نظام Linux الرئيسي.

وباعتباره نظام تشغيل مفتوح المصدر، فإن Linux يكون قابل للتهيئة بدرجة كبيرة. يمكنك تكوين أجهزة افتراضية تقوم بتشغيل نسخ Linux مصممة خصيصا لأحجام عمل محددة أو نسخ محكمة أمنيا لتطبيقات أكثر حساسية.

المحاكاة الافتراضية للبيئة السحابية

كما هو مذكور أعلاه، يعتمد نموذج الحوسبة السحابية على المحاكاة الافتراضية. من خلال محاكاة وحدات الخدمة ومساحة التخزين ومصادر مركز البيانات المادية الأخرى، يمكن لمقدمي الحوسبة السحابية تقديم مجموعة من الخدمات للعملاء، بما في ذلك ما يلي:

  • البنية الأساسية كخدمة (IaaS): مصادر وحدة الخدمة الافتراضية ومساحة التخزين وشبكة الاتصال التي يمكنك توصيفها بناء على متطلباتها.
  • المنصة كخدمة (PaaS): أدوات التطوير الافتراضية وقواعد البيانات والخدمات الأخرى القائمة على البيئة السحابية التي يمكنك استخدامها لبناء التطبيقات والحلول القائمة على البيئة السحابية الخاصة بك.
  • البرامج كخدمة (SaaS): تطبيقات البرامج التي تقوم باستخدامها على البيئة السحابية. SaaS هي الخدمة القائمة على البيئة السحابية الأكثر تلخيصا من الأجهزة.

إذا كنت تريد معرفة المزيد حول نماذج الخدمة السحابية هذه، ارجع إلى الدليل الخاص بنا: "البنية الأساسية كخدمة IaaS مقابل المنصة كخدمة PaaS مقابل البرامج كخدمة SaaS".

المحاكاة الافتراضية مقابل الحاويات

تقوم المحاكاة الافتراضية لوحدة الخدمة بإعادة تكوين حاسوب كامل في الأجهزة، والذي يقوم بعد ذلك بتشغيل نظام التشغيل بأكمله. يقوم نظام التشغيل بتشغيل تطبيق واحد. ويعد ذلك أكثر فاعلية من عدم وجود محاكاة افتراضية على الإطلاق، لكنه لا يزال يكرر الأكواد والخدمات غير الضرورية لكل تطبيق تريد تشغيله.

الحاويات تتخذ نهجا بديلا. فهي تشترك في نواة نظام التشغيل الأساسية، وتقوم فقط بتشغيل التطبيق والأشياء التي يعتمد عليها، مثل مكتبات البرامج ومتغيرات بيئة التشغيل. هذا يجعل الحاويات أصغر وأسرع للنشر.

للتعمق بشكل أكثر تفصيلا فيما يتعلق بالحاويات ونظام الحاويات، ارجع إلى "الحاويات: دليل كامل" و"نظام الحاويات: دليل كامل".

ارجع إلى منشور المدونة "الحاويات مقابل الأجهزة الافتراضية: ما الفرق؟" للمقارنة بشكل أقرب.

في مقطع الفيديو التالي، يقسم ساي فينام أساسيات الحاوية وكيف يتم مقارنتها بالمحاكاة الافتراضية عبر الأجهزة الافتراضية (8:09):

VMware

تقوم VMware بإنشاء برنامج للمحاكاة الافتراضية. بدأت VMware بتقديم المحاكاة الافتراضية لوحدة الخدمة فقط — كان برنامج مراقبة الأجهزة الافتراضية ESX (الآن ESXi) الخاص بها أحد أقدم منتجات المحاكاة الافتراضية الناجحة تجاريا. وتقدم VMware اليوم أيضا حلولا للمحاكاة الافتراضية لشبكة الاتصال ومساحة التخزين وسطح المكتب.

للتعمق بشكل أكثر تفصيلا في كل ما يتضمن VMware، ارجع إلى "VMware: دليل كامل".

الأمان

تقدم المحاكاة الافتراضية بعض المزايا الأمنية. على سبيل المثال، يمكن إرجاع الأجهزة الافتراضية المصابة ببرامج ضارة إلى نقطة زمنية (تسمى لقطة) عندما يكون الجهاز الافتراضي غير مصاب ومستقر؛ يمكن أيضا حذفها وإعادة تكوينها بسهولة أكبر. لا يمكنك دائما إعادة تنظيم نظام تشغيل غير افتراضي، لأن البرامج الضارة غالبا ما تكون مدمجة بعمق في المكونات الأساسية لنظام التشغيل، وتستمر إلى ما بعد عمليات إعادة النظام.

تقدم المحاكاة الافتراضية أيضا بعض التحديات الأمنية. إذا قام المهاجم بخرق برنامج مراقبة الأجهزة الافتراضية، فمن المحتمل أن يمتلك جميع الأجهزة الافتراضية وأنظمة تشغيل الضيف. ونظرا لأن برامج مراقبة الأجهزة الافتراضية يمكنها أيضا السماح للأجهزة الافتراضية بالاتصال فيما بينها دون لمس شبكة الاتصال المادية، فقد يكون من الصعب رؤية حركة إرسال واستقبال البيانات الخاصة بها، وبالتالي اكتشاف النشاط المشبوه.

يعد برنامج مراقبة الأجهزة الافتراضية من النوع 2 الموجود على نظام تشغيل النظام الرئيسي عرضة أيضا لاختراق نظام تشغيل النظام الرئيسي.

يقدم السوق مجموعة من المنتجات الأمنية للمحاكاة الافتراضية التي يمكنها فحص وتصحيح الأجهزة الافتراضية بحثا عن البرامج الضارة، وتشفير الأقراص الافتراضية للجهاز الافتراض بالكامل، والتحكم في التوصل إلى الأجهزة الافتراضية ومراجعتها.

المحاكاة الافتراضية وIBM

يقدم IBM Cloud مجموعة كاملة من حلول المحاكاة الافتراضية القائمة على البيئة السحابية، والتي تشمل خدمات البيئة السحابية العامة من خلال عروض البيئة السحابية الخاصة والمختلطة. يمكنك استخدامه لتكوين وتشغيل بنية أساسية افتراضية وأيضا الاستفادة من الخدمات التي تتراوح من الذكاء الاصطناعي القائم على البيئة السحابية إلى ترحيل أحجام عمل VMware باستخدام حلول IBM Cloud for VMware.

قم بالتسجيل اليوم للحصول على حساب IBM Cloud.