البرامج الوسيطة للرسائل

menu icon

البرامج الوسيطة للرسائل

البرامج الوسيطة للرسائل هي عبارة عن تقنية اتصال بين التطبيقات للمساعدة في بناء آلية تكامل مشتركة لدعم البنى السحابية الأصلية والقائمة على الخدمات المصغرة والبنى السحابية بدون وحدة خدمة والمختلطة.

ما هو البرنامج الوسيط للرسائل؟

البرنامج الوسيط للرسائل هو برنامج يمكن التطبيقات والأنظمة والخدمات من التواصل مع بعضها البعض وتبادل المعلومات. يقوم البرنامج الوسيط للرسائل بذلك عن طريق ترجمة الرسائل بين بروتوكولات المراسلات الرسمية. وهذا يسمح للخدمات المترابطة "بالتحدث" مع بعضها البعض بشكل مباشر، حتى إذا كانت مكتوبة بلغات مختلفة أو تم تنفيذها على منصات مختلفة.

البرامج الوسيطة للرسائل هي وحدات برمجية ضمن البرامج الوسيطة للمراسلات أو حلول البرامج الوسيطة الموجهة للرسائل (MOM). حيث يوفر هذا النوع من البرامج الوسيطة للمطورين وسائل موحدة للتعامل مع تدفق البيانات بين مكونات التطبيق حتى يتمكنوا من التركيز على المنطق الأساسي لها. ويمكن أن يكون بمثابة طبقة اتصالات موزعة تسمح للتطبيقات التي تمتد عبر منصات متعددة بالتواصل داخليا.

يمكن للبرامج الوسيطة للرسائل التحقق من صحة الرسائل وتخزينها وتوجيهها وتسليمها إلى الوجهات المناسبة. وهي تعمل كأطراف وسيطة بين التطبيقات الأخرى، مما يسمح للمرسلين بإصدار الرسائل دون معرفة مكان وجود المستلمين، سواء كانوا فعالين أم لا، أو عددهم. وهذا يسهل فصل العمليات والخدمات داخل الأنظمة.

من أجل توفير مساحة تخزين رسائل موثوق بها وتسليم مضمون، تعتمد البرامج الوسيطة للرسائل غالبا على بنية فرعية أو مكون يسمى صف الرسائل الذي يقوم بتخزين وطلب الرسائل حتى تتمكن التطبيقات المستهلكة من معالجتها. في صف الرسائل، يتم تخزين الرسائل بالترتيب الدقيق الذي تم إرسالها به وتظل في الصف حتى يتم تأكيد الاستلام.

تشير المراسلات غير المتزامنة (15:11) إلى نوع الاتصالات بين التطبيقات التي تتيحها البرامج الوسيطة للرسائل. وهي تمنع فقدان البيانات القيمة وتمكن الأنظمة من مواصلة العمل حتى في مواجهة مشاكل الاتصال المتقطع أو زمن الاستجابة الشائعة على شبكات الاتصال العامة. حيث تضمن المراسلات غير المتزامنة تسليم الرسائل مرة واحدة (ومرة واحدة فقط) بالترتيب الصحيح بالنسبة للرسائل الأخرى.

قد تتألف البرامج الوسيطة للرسائل من مديري الصف للتعامل مع التفاعلات بين صفوف الرسائل المتعددة، فضلا عن الخدمات التي توفر توجيه البيانات وترجمة الرسائل والاستمرارية ووظائف إدارة الحالة للوحدة التابعة.

نماذج البرنامج الوسيط للرسائل

تقدم البرامج الوسيطة للرسائل اثنين من النماذج الأساسية لتوزيع الرسائل أو أنماط المراسلات:

  • المراسلات من نقطة إلى نقطة: يعد هذا هو نموذج التوزيع المستخدم في صفوف الرسائل مع علاقة من طرف إلى طرف بين مرسل الرسالة ومستقبلها. يتم إرسال كل رسالة في الصف إلى مستلم واحد فقط ويتم استهلاكها مرة واحدة فقط. ويتم استدعاء المراسلات من نقطة إلى نقطة عندما يجب التعامل مع الرسالة مرة واحدة فقط. تتضمن أمثلة حالات الاستخدام المناسبة لأسلوب المراسلات هذا كشوف المرتبات ومعالجة المعاملات المالية. في هذه الأنظمة، يحتاج كل من المرسلين والمستقبلين إلى ضمان أنه سيتم إرسال كل دفعة مرة واحدة ومرة واحدة فقط.
  • نشر/الاشتراك في المراسلات: في نموذج توزيع الرسائل هذا، الذي عادة ما يتم الإشارة إليه باسم "نشر/اشتراك"، يقوم منتج كل رسالة بنشرها في موضوع، ويقوم العديد من مستهلكي الرسائل بالاشتراك في الموضوعات التي يريدون استلام رسائل منها. يتم توزيع جميع الرسائل التي تم نشرها في موضوع ما إلى جميع التطبيقات المشتركة فيه. وتعد هذه طريقة توزيع بأسلوب البث، حيث توجد العلاقة واحد-إلى-العديد بين ناشر الرسالة ومستهلكيها. على سبيل المثال، إذا كان على شركة طيران نشر تحديثات حول أوقات الهبوط أو حالة التأخير في رحلاتها، فانه بوسع أطراف متعددة الاستفادة من المعلومات: الأطقم الأرضية التي تقوم بصيانة الطائرات وتزويدها بالوقود، ومناولي الأمتعة، والمضيفات والطيارين الذين يستعدون لرحلة الطائرة القادمة، ومشغلي أجهزة العرض المرئي لإخطار الجمهور. سيكون أسلوب المراسلات نشر/اشتراك مناسبا للاستخدام في هذا السيناريو.

البرامج الوسيطة للرسائل في البنى السحابية

تم تصميم تطبيقات البيئة السحابية الأصلية للاستفادة من المزايا الكامنة في الحوسبة السحابية، بما في ذلك المرونة وقابلية التوسع والنشر السريع. تتكون هذه التطبيقات من مكونات صغيرة منفصلة وقابلة لإعادة الاستخدام تسمى الخدمات المصغرة. يتم نشر كل خدمة مصغرة ويمكن تشغيلها بشكل مستقل عن الخدمات الأخرى. هذا يعني أنه يمكن تحديث أي واحدة منها أو توسيع نطاقها أو إعادة تشغيلها دون التأثير على الخدمات الأخرى في النظام. وغالبا ما يتم تجميعها في حاويات، حيث تعمل الخدمات المصغرة معا لتشكيل تطبيق كامل، على الرغم من أن لكل منها حزمة خاصة بها، بما في ذلك قاعدة البيانات ونموذج البيانات الذي قد يكون مختلف عن الآخرين.

يجب أن يكون لدى الخدمات المصغرة وسيلة للتواصل مع بعضها البعض من أجل العمل بشكل متضافر. تعد البرامج الوسيطة للرسائل هي أحد الآليات التي يتم استخدامها لتكوين هذا العمود الفقري للاتصالات المشتركة.

غالبا ما يتم استخدام البرامج الوسيطة للرسائل لإدارة الاتصالات بين الأنظمة المحلية ومكونات البيئة السحابية في بيئات تشغيل البيئة السحابية المختلطة. ويوفر استخدام البرنامج الوسيط للرسائل مزيد من التحكم في الاتصالات بين الخدمات، مما يضمن إرسال البيانات بشكل آمن وموثوق وفعال بين مكونات التطبيق. حيث يمكن أن تلعب البرامج الوسيطة للرسائل دورا مماثلا في تكامل بيئات تشغيل البيئة السحابية، مما يتيح التواصل بين أحجام العمل وأوقات التشغيل الموجودة على منصات مختلفة. وهي أيضا مناسبة تماما للاستخدام في الحوسبة بدون وحدة خدمة، حيث تعمل الخدمات الفردية المستضافة على البيئة السحابية عند الطلب على أساس كل طلب.

البرامج الوسيطة للرسائل مقابل APIs

عادة ما يتم استخدام واجهات برمجة تطبيقات REST بشكل شائع للاتصالات بين الخدمات المصغرة. ويحدد المصطلح ‎Representational State Transfer (REST) مجموعة من المبادئ والقيود التي يمكن للمطورين اتباعها عند بناء خدمات الإنترنت. حيث ستتمكن أي خدمات تلتزم بها من التواصل عبر مجموعة موحدة من المشغلين والطلبات المشتركة غير محددة الحالة. تشير واجهة برمجة التطبيقات (API) إلى الكود الأساسي، إذا كان يتوافق مع قواعد REST، الذي يسمح للخدمات بالتحدث مع بعضها البعض.

تقوم واجهات برمجة تطبيقات REST باستخدام بروتوكول Hypertext Transfer Protocol (HTTP) للتواصل. ونظرا لأن HTTP هو بروتوكول النقل القياسي لشبكة الإنترنت العامة، فإن واجهات برمجة تطبيقات REST تكون معروفة على نطاق واسع ويتم استخدامها بشكل متكرر وقابلة للتشغيل البيني بشكل عام. HTTP هو بروتوكول طلب/استجابة، ومع ذلك، فمن الأفضل استخدامه في المواقف التي تتطلب طلبا/ردا متزامنا. هذا يعني أنه يجب تصميم الخدمات التي تقدم الطلبات عبر واجهات برمجة تطبيقات REST لتوقع استجابة فورية. وإذا كانت الوحدة التابعة التي تتلقى الرد معطلة، فسيتم حظر خدمة الإرسال أثناء انتظار الرد. ويجب تضمين منطق معالجة الأخطاء وتجاوز الفشل في كلتا الخدمتين.

تقوم البرامج الوسيطة للرسائل بتمكين الاتصالات غير المتزامنة بين الخدمات بحيث لا تحتاج خدمة الإرسال إلى انتظار رد الخدمة المستقبلة. هذا يحسن إمكانية التفاوت المسموح به للأخطاء والمرونة في الأنظمة التي يتم استخدامهما فيها. بالإضافة إلى ذلك، فإن استخدام البرامج الوسيطة للرسائل يجعل من السهل توسيع نطاق الأنظمة نظرا لأن نموذج المراسلات نشر/اشتراك يمكن أن يدعم بسهولة أعداد الخدمات المتغيرة. كما تقوم البرامج الوسيطة للرسائل بتتبع المسار أيضا لحالات المستهلكين.

البرامج الوسيطة للرسائل مقابل منصات تدفق الأحداث

في حين أن البرامج الوسيطة للرسائل يمكنها أن تدعم اثنين أو أكثر من نماذج المراسلات، بما في ذلك صفوف الرسائل ونموذج النشر/الاشتراك، فإن منصات تدفق الأحداث تقدم فقط نماذج التوزيع ذات نمط النشر/الاشتراك. وقد تم تصميم منصات تدفق الأحداث للاستخدام مع عدد كبير من الرسائل، وهي قابلة للتطوير بسهولة. فهي قادرة على ترتيب تدفقات السجلات إلى فئات تسمى موضوعات وتخزينها لفترة زمنية محددة مسبقا. وعلى خلاف البرامج الوسيطة للرسائل، لا يمكن لمنصات تدفق الأحداث ضمان تسليم الرسائل أو تتبع المستهلكين الذين تلقوا الرسائل.

توفر منصات تدفق الأحداث قابلية للتوسع أكثر من البرامج الوسيطة للرسائل ولكنها توفر قدرا أقل من الخصائص التي تضمن التفاوت المسموح به للأخطاء (مثل إعادة إرسال الرسائل)، بالإضافة إلى إمكانيات أكثر محدودية لتوجيه الرسائل وصفوف الانتظار.

تعرف على المزيد حول البنية المدفوعة بالأحداث.

البرنامج الوسيط للرسائل مقابل ESB (ناقل خدمات المؤسسة)

ناقل خدمات المؤسسة (ESB) هو نموذج هيكلي يتم استخدامه في بعض الأحيان في البنى الموجهة للخدمة والذي يتم تنفيذه في مختلف المؤسسات. في ESB، تجمع منصة البرامج المركزية بين بروتوكولات الاتصال ونسق البيانات في "لغة مشتركة" يمكن لجميع الخدمات والتطبيقات في البنية مشاركتها. وقد يقوم بترجمة، على سبيل المثال، الطلبات التي يتلقاها من بروتوكول واحد (مثل XML) إلى بروتوكول آخر (مثل JSON). تقوم ناقلات ESB بتحويل البيانات الفعلية للرسائل باستخدام عملية آلية. كما تقوم منصة البرامج المركزية أيضا بالتعامل مع منطق التنسيق الآخر، مثل الاتصال والتوجيه وتشغيل الطلب.

تعتبر بنى ESB الأساسية معقدة، ومع ذلك، يكون من الصعب دمجها وتكون تكلفة صيانتها باهظة. ويكون من الصعب ايجاد الخلل وإصلاحه عند حدوث مشكلات في بيئات الإنتاج، وليس من السهل توسيع نطاقها ويعد تحديثها أمر مزعج.

تعتبر البرامج الوسيطة للرسائل بديلا "خفيفا" عن ناقلات ESB التي تقدم وظائف مماثلة — آلية للاتصالات بين الخدمات — بشكل أكثر بساطة وبتكلفة أقل. وهي مناسبة تماما للاستخدام في بنيات الخدمات المصغرة التي أصبحت أكثر انتشارا حيث أصبحت ناقلات ESB غير مفضلة.

حالات استخدام البرنامج الوسيط للرسائل

يمكن أن يساعد تطبيق البرامج الوسيطة للرسائل في معالجة مجموعة واسعة من احتياجات الأعمال عبر الصناعات وداخل بيئات الحوسبة المؤسسية المتنوعة. فهي تكون مفيدة في أي وقت وفي أي مكان يلزم فيه اتصال موثوق به بين التطبيقات وتسليم مضمون للرسائل.

غالبا ما يتم توظيف البرامج الوسيطة للرسائل بالطرق التالية:

  • المعاملات المالية ومعالجة المدفوعات: يكون من الضروري التأكد من أنه يتم إرسال المدفوعات مرة واحدة ومرة واحدة فقط. حيث يوفر استخدام البرامج الوسيطة للرسائل للتعامل مع بيانات هذه المعاملات ضمانا بأنه لن يتم فقد معلومات الدفع أو تكرارها عن طريق الخطأ، كما يوفر دليلا على الاستلام، ويسمح للأنظمة بالاتصال بشكل موثوق حتى عندما تكون شبكات الاتصال الوسيطة معطلة.
  • معالجة طلبات التجارة الإلكترونية والوفاء بها: إذا كنت تمارس نشاطا تجاريا عبر الإنترنت، فإن قوة سمعة علامتك التجارية تعتمد على موثوقية موقعك الإلكتروني ومنصة التجارة الإلكترونية. إن قدرة البرامج الوسيطة للرسائل على تعزيز التفاوت المسموح للأخطاء وضمان استهلاك الرسائل مرة واحدة ومرة واحدة فقط تجعلها خيارا طبيعيا للاستخدام عند معالجة الطلبات عبر الإنترنت.
  • حماية البيانات الحساسة للغاية أثناء ثباتها وانتقالها: إذا كانت صناعتك تخضع لتنظيم عالي أو كانت أعمالك تواجه مخاطر أمنية كبيرة، فقم باختيار حلا للمراسلات مزودا بقدرات تشفير شاملة.

البرامج الوسيطة للرسائل وIBM Cloud

تكتسب البرامج الوسيطة للرسائل أنواعا جديدة من الأهمية مع قيام المؤسسات بتحديث التطبيقات في رحلتها إلى البيئة السحابية. وتعتمد العديد من الشركات الأكثر نجاحا في العالم — بما في ذلك 85% من Fortune 100 ‏— على إمكانيات البرنامج الوسيط للرسائل من IBM، والتي تم بناؤها لدعم بيئات التطوير سريعة الأداء الحالية، والبنى الأساسية السحابية المختلطة والقائمة على الخدمات المصغرة، ومجموعة واسعة من أنواع الأنظمة ومتطلبات الاتصال.

اتخذ الخطوة التالية: تعرف على المزيد حول IBM Cloud Pak for Integration، الذي تم بناؤه على أساس القدرة الأساسية لبرنامج IBM MQ، وهو أحد حلول مراسلات المؤسسات الرائدة.

البدء باستخدام حساب IBM Cloud اليوم.