مقدمة

تشتهر Woodside بقدراتها العالمية في مجال الطاقة ومحفظتها العالمية، وهي أكبر شركة نفط وغاز مستقلة في أستراليا. 

في الصناعة التي تتطلب دقة مطلقة، فمن الأهمية أن يتجنب مهندسو Woodside التخمين. ولضمان الدقة، فانه يتم الاعتماد بشكل كبير على السياق التاريخي والمعلومات الاجرائية. لسوء الحظ، في كل مرة يتقاعد فيها خبير لديه سنوات من المعرفة والخبرة الفنية، تخرج هذه التجربة معه.

لذا أصبح السؤال المطروح على Woodside، كيف تحتفظ بمعرفة كبار الخبراء وتجعل من الممكن للموظفين المبتدئين تحديد موقعها وتحليلها والتعلم منها؟ ولاتاحة المعرفة الحالية في مختلف أنحاء الشركة والحفاظ على عقود وعقود من الحكمة الجماعية، فقد قاموا بالتحويل الى IBM و Watson.

يمكن أن يساعد Watson مؤسستك في الكشف عن الرؤى السريعة، وتبسيط العمليات المعقدة ومسارات العمل، وتحويل المعلومات غير الهيكلية الى بيانات قابلة للتنفيذ في الوقت الفعلي. تحويل البيانات الى فرصة ←

بالنسبة لمطوري البرامج وتكنولوجيا المعلومات: بناء تطبيقات معرفية مبتكرة مع Watson على IBM Cloud. تجربة برنامج IBM Cloud Platform بالمجان ←

تجميع البيانات الضخمة لايجاد أكثر الطرق فعالية لاستخدام مواردك. التواصل مع ممثل Watson ←

صقل Watson بسنوات من الحكمة

لتجميع أكبر قدر ممكن من المعرفة لحل Watson الخاص بهم، قام فريق IBM-Woodside باشراك الموظفين في مختلف أنحاء المنظمة، وقام حتى بدمج مدخلات من المتقاعدين. قال راسل بوتابينسكي، مدير عام الأنظمة المستقلة والذكاء في Woodside: "انهم يعرفون ما هو مفيد لهم". "لا يمكنك بناء نظام معرفي بدون سياق."

وقالت كيتلين بوشيل، مهندس عمليات متخرج في Woodside: "يتعين عليك قضاء بعض الوقت في تدريب Watson قبل أن يعمل فعليا، لكن هذا الأمر كان ايجابيا حقا في منطقة العمليات". وبمجرد أن يتعلم Watson اللغة الطبيعية التي يستخدمها فريق العمل وما يريد أن يعرفه، فانه يصبح بوسعه أن يطابق بدقة البيانات التي يحتاج اليها. وقالت: "لقد ساعد مهندسونا في الاسراع بشكل كبير فيما تم انجازه بالفعل وكيف تم ادارة ذلك في الماضي". "نستطيع أن نتعلم من الماضي، ولا حاجة بنا الى اعادة اختراع العجلة".

بناء ارث من التعلم

بالاضافة الى مساعدة Woodside على اكتساب المعرفة الهامة، فقد نجح Watson أيضا في تغيير عقلية الموظفين جذريا، الأمر الذي جعلهم حريصين على ترك معارفهم وراءهم لاستخدامها في المستقبل. ويقول نيل ماكسفيلد، المدير العام لقدرات المشاريع في Woodside: "انهم يدركون أن معرفتهم سوف تكون مفيدة للمهندسين الآخرين الذين قد يواجهون تحديات مماثلة في المستقبل".

كيف يتعلم Watson في 5 خطوات

1. تم تدريب Watson
استوعب Watson أكثر من 600,000 صفحة من الوثائق، من التقارير الى المراسلات.

2. تم اختبار Watson
يتم تحديث نموذج التعلم الآلي باستمرار ليكون قادرا على تحليل حجم أكبر من السجلات.

3. تم اطلاق Watson
أكثر من 80% من الموظفين يعتمدون Watson في عملهم اليومي.

4. Watson حصل على النتائج
الموظفون كانوا يقضون 80% من وقتهم في عمل أبحاث عن المشاكل و20% في اصلاحها. Watson ساعد على عكس هذا الموقف.

5. Watson يحتفظ بالتعلم
يتم تشجيع الموظفين على تقديم ردود الفعل، سواء كانوا من الموظفين الجدد أو لديهم سنوات من الخبرة.

مميزات Watson

قبل Watson، كان مهندسو Woodside يقضون ما يقرب من 80% من وقتهم في محاولة للكشف عن الحلول أو المخاطر المحتملةـونحو 20% فقط من وقتهم في العمل الهندسي الفعلي. مع Watson، تقلص الوقت المستغرق في البحث بنسبة 75%، لأن Watson تمكن من الوصول بسهولة الى عقود من الحكمة والتعلم التي لدى موظفو Woodside.

مع Watson، لم توفر Woodside ما قيمته عشرة ملايين دولار أمريكي من الوقت وحافظت على سلامة الموظفين فحسب، بل أنشأت أيضا جسرا لنقل المعرفة من الماضي ولأجل المستقبل. قال ويليام شونديلماير، مستشار ادارة IBM Watson لشركة Woodside، "لقد منحنا Watson المرونة والقدرة على التحرك بسرعة، الأمر الذي ساعدنا في حل المشاكل الجديدة والمثيرة بسرعة أكبر، ببساطة لأننا لا نقضي الكثير من الوقت في البحث عن المعلومات".

ما هي الخطوة التالية من Woodside وWatson؟

ويقول ألكسندر روسو، مهندس في الحوسبة المعرفية بشركة IBM: "أهم شيء في مجال النفط والغاز هو الصحة والسلامة، ومن الممكن أن يساعدنا Watson في اتخاذ قرارات أفضل لضمان هذا". "ان الهدف الآن يتلخص في الابداع دوما وزرع أكبر عدد ممكن من البذور بقدر الامكان لنمو Woodside". تتفق كيتلين بوشيل مع هذا الرأي: "لقد بدأ Watson في تغيير الطريقة التي نعمل بها. انه يساعدنا في اتخاذ قرارات أكثر استنارة"، في تصريح لها.

واجهات برمجة التطبيقات المستخدمة تتضمن: