مقدمة

ما هو الذكاء الاصطناعي في مجال الطب؟

يعد الذكاء الاصطناعي (AI) تقنية تم تصميمها بعد استخدام Brain Neural Network Sand طبقات متعددة من المعلومات - بما في ذلك الخوارزميات ومطابقة الأنماط والقواعد والتعلم العميق والحوسبة المعرفية - لمعرفة كيفية فهم البيانات.

كيف يمكننا استخدام الذكاء الاصطناعي في مجال الطب

يمكن للأدوات المدعمة بالذكاء الاصطناعي تحديد العلاقات ذات المغزى في البيانات الأولية وهي تنطوي على امكانية التطبيق في كل مجال من مجالات الطب تقريبا، بما في ذلك تطوير الأدوية وقرارات العلاج ورعاية المرضى والقرارات المالية والتشغيلية.

باستخدام الذكاء الاصطناعي، يمكن لمتخصصي الرعاية الصحية معالجة المشكلات المعقدة التي يصعب معالجتها بمفردهم أو التي تتطلب الكثير من الوقت. ويمكن أن يكون الذكاء الاصطناعي موردا قيما للمتخصصين الطبيين، مما يسمح لهم باستخدام خبراتهم بشكل أفضل وتقديم قيمة عبر النظام البيئي الصحي.

طبيب يقوم باستعراض صور أشعة على الشاشة

حالات الاستخدام

مزايا الذكاء الاصطناعي في مجال الطب

يمكن للأدوات المدعمة بالذكاء الاصطناعي استخراج المعلومات ذات الصلة من كميات كبيرة من البيانات وتكوين رؤى قابلة للتنفيذ يمكن تطبيقها على العديد من التطبيقات.

اظهار رؤى المعالجة

باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، يمكن للأطباء الحصول على معلومات عن المؤلفات الطبية غير المنظمة لدعم قرارات الرعاية.

دعم احتياجات المستخدم

يمكن للذكاء الاصطناعي البحث عن البيانات وتقديمها لمساعدة الأشخاص في العثور على المعلومات الصحية الكاملة، مما يمكن أن يؤدي الى زيادة استنارة المستخدمين.

تحديد الرؤى من بيانات المرضى

يمكن لأدوات الذكاء الاصطناعي البحث عن السجلات الطبية المنظمة وغير المنظمة لتوفير السجلات التاريخية ذات الصلة للمريض.

استهداف أوجه التشابه والأنماط

يمكن للذكاء الاصطناعي تحديد الأنماط ومساعدة الباحثين على انشاء مجموعة ديناميكية للمريض لاجراء دراسات وتجارب سريرية.

التطور

نبذة عن الذكاء الاصطناعي في مجال الطب

قبل بدء تطبيق الذكاء الاصطناعي على المعلومات الطبية بدءا من عام 2000، كانت النماذج التنبؤية في مجال الرعاية الصحية لا تأخذ في الاعتبار الا متغيرات محدودة في البيانات الصحية المنظمة بطريقة جيدة. اليوم، أثبتت أدوات التعلم الآلي الحديثة التي تستخدم الشبكات العصبية الاصطناعية لتعلم العلاقات المعقدة للغاية أو تقنيات التعلم العميق دعمها - وفي بعض الأحيان تجاوزها - للقدارات البشرية في أداء بعض المهام الطبية. تم تصميم أنظمة الذكاء الاصطناعي لمعالجة البيانات المعقدة التي تنشأ من الرعاية السريرية الحديثة.

يتم استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، مثل IBM Watson، من قبل مقدمي الرعاية الصحية والقادة والباحثين للاستفادة من ملايين التقارير الطبية وسجلات المرضى والتجارب السريرية والمجلات الطبية للكشف عن رؤى البيانات.

دور الذكاء الاصطناعي

لماذا يعد الذكاء الاصطناعي مهما في مجال الطب؟

التغلب على الصعاب

يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي في فهم الكم الهائل من البيانات السريرية والمعلومات الطبية والبيانات السكانية وبيانات الاستخدام اللازمة لتوجيه القرارات.

توفير الصلة السياقية

يقوم الذكاء الاصطناعي بتمكين مقدمي الرعاية الصحية من الرؤية بشكل موسع عن طريق التفسير السريع لمليارات نقاط البيانات - بيانات الصور والنص - لتحديد المعلومات ذات الصلة بالسياق للمرضى الفردين.

تقليل الأخطاء المتعلقة بالارهاق البشري

الخطأ البشري مكلف والارهاق البشري يمكن أن يسبب أخطاء. خوارزميات الذكاء الاصطناعي لا تعاني من الارهاق أو الانحرافات أو الحالات المزاجية. ويمكنها معالجة كميات هائلة من البيانات بسرعة ودقة لا تصدق.

التعرف على الأمراض بسهولة أكبر

يمكن استخدام أنظمة الذكاء الاصطناعي لرصد الحالات الشاذة في صور الأشعة، مثل التصوير بالرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية.

زيادة مشاركة الطبيب والمريض

يسمح التشغيل الآلي للذكاء الاصطناعي للأطباء بقضاء وقت أقل في ادخال البيانات والعمل المكتبي والمزيد من الوقت في التعامل مع المرضى.

تخفيض تكاليف الرعاية

يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي في تحديد معلومات الاستخدام الهامة، مثل المواطنين المؤهلين للحصول على المساعدة عبر برامج الخدمات الصحية والبشرية.

حلول Watson Health AI

تعد شركة IBM من الشركات الرائدة في مجال تطوير برامج الذكاء الاصطناعي (AI) خاصة في مجال الرعاية الصحية.